العدالة البيئية

العدالة البيئية


مؤتمر المناخ الأممي في مراكش: غياب الاتفاق حول الخطوات الجوهرية للمستقبل ومحاولة بعض الحكومات الغربية خداع البلدان الفقيرة

جورج كرزم / مراكش

خلال الفترة الممتدة بين السابع والثامن عشر من تشرين ثاني حضر مؤتمر المناخ العالمي في مدينة مراكش المغربية أكثر من عشرين ألف مشارك من نحو 200 دولة يمثلون وفود حكوماتهم التي وقعت على اتفاقية باريس لمواجهة التغير المناخي (في كانون أول 2015)، إضافة لناشطين من المجتمع المدني ومنظمات غير حكومية ونقابات ومنظمات قاعدية.  وهدف المؤتمر البحث في آليات تطبيق الاتفاقية التي تهدف إلى خفض الانبعاثات الكربونية وتقليل اعتماد الاقتصاد العالمي على الفحم والنفط والغاز (الوقود الأحفوري) ابتداء من النصف الثاني من القرن الحالي، وذلك لمنع تجاوز الاحترار العالمي بأكثر من درجتين مئويتين فوق مستويات ما قبل الحقبة الصناعية.

الأوّل من نوعه في فلسطين: تدريب ’التقييم البيئيّ الاستراتيجيّ (SEA)‘ في هينرش بُل في رام الله

عقدت مؤسّسة هينرش بُل – مكتب فلسطين والأردن أوّل تدريب من نوعه في فلسطين حول ’التقييم البيئيّ الاستراتيجيّ (SEA)‘ وذلك في الأيّام الأولى من شهر آب/أغسطس 2016. شارك في التدريب، الذي قدّمته د. سهى المدبوح، سبعة عشر متدرّبًا، منهم اثنان من غزّة.

دعوة لتقديم طلبات - المدرسة الإقليمية الصيفية

يسر مؤسسة هنرش بل الألمانية، ممثلة بمكاتبها في فلسطين ولبنان والمغرب وتونس، دعوة المعنيين من الدول العربية في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بتقديم طلبات للمشاركة في المدرسة الإقليمية الصيفية التي ستعقدها المؤسسة في عمان/ الأردن بتاريخ 14-18 آب 2016.

خير بلادك: دليل الاستهلاك الأخلاقيّ في فلسطين

خلال صيف 2014، أجرت الناشطتان البيئيّتان منى دجاني ولينا اسماعيل بحثّا لصالح تطوير دليل فلسطينيّ رائد، حيث قام مكتب مؤسّسة هينرش بُل في رام الله بعد ذلك بطباعته ونشره. لقد زارت المؤلّفتان المزارعين والحرفيّين والشركات على امتداد فلسطين، وكتبتا مائة فقرة تعريفيّة بهذه الأعمال والحرف والتجارات. أثمرت رحلتهما هذه عن دليل يدعو قرّاءه إلى التعرّف على الناس القابعين وراء السلع التي يشترون، وإلى بناء وتوسيع شبكتهم الشخصيّة من المنتجين.

By Ronza Almadbooh

مقدّمة

يزداد الوعي الدوليّ بالتغيّرات المناخيّة والتهديدات العالميّة على التنمية البشريّة التي تتخطّى مجرّد "مشكلة بيئية". وتسعى مؤسّسة هينرش بُل، مع شركائها في فلسطين والأردن، إلى إبراز الصلة بين القضايا البيئيّة وأبعاد المساواة وحقوق الإنسان والحقوق الجماعيّة. وترتبط مشاريع المؤسّسة بالعدالة الاجتماعيّة، والكفاءة في استخدام الطاقة والطاقة المتجدّدة، وإدارة الموارد الطبيعيّة.

أمّا على الصعيد الفلسطينيّ، فإنّ استمرار الاحتلال فيزيد من سوء القضايا البيئيّة القائمة  ما يحرم الفلسطينيّين من استخدام مواردهم الطبيعيّة. وتواجه غزّة نتائج وخيمة بفعل الحصار. أمّا في الأردن، فما تزال الطاقة المتجدّدة وحماية البيئة تنتظران دورهما للدخول على أجندة الإصلاح في البلاد، كما تنتظران مشاركة جماهيرية أقوى.

Subscribe to RSSالتغذية RSS الاشتر اك في