مؤسسة هينرش بل تختتم المدرسة الإقليمية الصيفية لعام 2018 المقامة في تونس

مؤسسة هينرش بل تختتم المدرسة الإقليمية الصيفية لعام 2018 المقامة في تونس

مؤلف: مؤسسة هينرش بل شمال افريقيا تونس. All rights reserved.

اختتمت مؤسسة هينرش بل ممثلةً عبر مكاتبها في فلسطين/ الأردن ولبنان وتونس والمغرب المدرسة الإقليمية الصيفية لعام 2018 حول موضوع "مشاركة المواطنين في التنمية الحضرية المستدامة" والتي أقيمت في فترة ما بين 15 و 21 تموز 2018 في تونس العاصمة، الجمهورية التونسية.

جمعت المدرسة الاقليمية الصيفية والتي نُظّمت من قبل مكتب هينرش بل في تونس 23 مشارك ومشاركة من مختلف البلدان العربية في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وبخلفيات مختلفة فمنهم النشطاء المجتمعيين والبيئيين والفنانين والمخططين والمهندسين المعماريين. ونجحت المدرسة الإقليمية بخلق مساحة لبناء القدرات ومنصة للحوار وتبادل الأراء والأفكار والخبرات حول التطوير الحضري المستدام والمشاركة المواطنية السياسية والمجتمعية الفاعلة في الفضاء الحضري في المنطقة.

تضمنت جلسات المدرسة الإقليمية الصيفية محاضرات ونقاشات وعروض وعمل ضمن مجموعات بقيادة محاضرين متخصصين وتطرقت بالمجمل لمواضيع مثل السياسات المكانية في المنطقة والتهميش داخل الفضاء الحضري والتحديات القانونية وسبل التقاضي – بما يشمل التقاضي البيئي-  والمشاركة المواطنية واستناط سبل النضال الشعبي السلمي في مختلف المواضيع بما فيها لمواجهة التحولات المناخية والقضايا البيئية. وقد قام المشاركين والمشاركات باستعراض مبادراتهم/ن الفنية والمعمارية المتميزة والتي جمعها الطابع الحاضن للتفاعل والعمل المجتمعي.

مؤلف: مؤسسة هينرش بل شمال افريقيا تونس. All rights reserved.

كان من أبرز النشاطات التي أقيمت خلال المدرسة الإقليمية زيارة للمدينة العتيقة في تونس العاصمة حيث التقى المشاركين والمشاركات بفنانين وفنانات ونشطاء تونسيين والذين استعرضوا تدخلاتهم/ن ومبادراتهم/ن الفنية المجتمعية داخل المدينة وقد مثل هذا اللقاء الذي دام يوماً كاملاً فرصةً فريدةً من نوعها لتبادل الأفكار ومشاركة التجارب والتحفيز على القيام بمبادرات جديدة.

مؤلف: مؤسسة هينرش بل شمال افريقيا تونس. All rights reserved.

وقد نجحت المدرسة الإقليمية هذا العام بخلق روح جماعية بين المشاركين والمشاركات وفرص للتواصل والتعاون فيما بينهم وقد قاموا بعمل مجموعات على وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة للاستمرار بالتواصل فيما بينهم.

تعد المدرسة الإقليمية الصيفية هذا العام السادسة من نوعها التي تنظمها مؤسسة هينرش بل  ضمن برنامج العدالة البيئية وهي المرة الأولى التي تُقام في تونس وهي تهدف الى توفير مساحة للعاملين ضمن أطُر المجتمع المدني من باحثيين وناشطين ملتزمين في هذه البلدان يعملون في ميادين مثل التشاركية المواطنية والفعل ضمن الفضاء المدني والحوكمة المحلية والتنمية المستدامة والبيئة.

فيديو تم اعداده من قبل محمد القيسي أحد المشاركين في المدرسة الصيفية  

0 Comments

إضافة تعليق

إضافة تعليق